المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أنت الذي حنّ الجمادُ لعطفه .....وشكا لك الحيوان يوم رئاك


قطوف
10-05-2009, 06:30 PM
أنت الذي حنّ الجمادُ لعطفه ... وشكا لك الحيوان يوم رئاك

والجذع يسمعُ بالحنين أنينه ... وبكاؤه شوقاً إلى لقياك



وننهنى حديثنا عن أخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم

بخلق نتعجب له جميــعاً

خلقه صلى الله عليه وسلم مع الحيوانات

سبحان الله

حتى مع الحيوانات

نعم , كان فى سفر فانطلق لحاجته , فرأى بعض الصحابة حمرةً _ يعنى حمامة معها فرخان_ فأخذ بعضهما فرخيها , فجاء بهما , يعنى ليعطيهما أولاده أو نحو ذلك , فجاءت الحمرة فجعلت تحوم فوقهما ترفرف بجناحيها , أول ما رآها رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( من فجع هذه بولدها , ردوا ولدها إليها )


وفى يوم آخر , أقبل صلى الله عليه وسلم ماشيا فرأى رجلاً قد وضع قدمه على صفحة عنق شاة ليذبحها , ولا يزال يحد شفرته _ يحد السكين _ وهى تلحظ إليه ببصرها , فغضب صلى الله عليه وسلم قال :
( أتريد أن تميتها موتتين , هلا حددت شفرتك قبل أن تضطجعها)


وكان من رأفته صلى الله عليه وسلم إذا توضأ وأقبلت عليه هرة أصغى الإناء _ يعنى أمال لها الإناء_ فشربت من الماء حتى تروى ثم تذهب , ثم يكمل النبى صلى الله عليه وسلم وضوءه من هذا الإناء

ياااااه ما أعظمك يا رسول الله




لك يا رسول الله نبض قصائدي ... لو كان قلب للقصيد فداك



حقاً إنك لعلى خلق عظيم




بدر تحدثنا عن الكف التي ... رمت الطغاة فبوركت كفاك

والغار يخبرنا عن العين التي ... حفظتك يوم غفت به عيناك

حنين الاشواق
02-17-2010, 10:02 AM
جزاك ربي الجنة على الموضوع الرائع
جعله الله في ميزان حسناتك يوم القيامة
http://www.wlh-wlh.com/vb/imgcache/2/4296alsh3er.gif (http://www.wlh-wlh.com/vb/imgcache/2/4296alsh3er.gif)

ريتاج احمد
02-19-2010, 03:44 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .