المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كيف نصوم رمضان إيمانًا واحتسابًا؟


سلسبيل بيلا
06-15-2018, 12:24 AM
https://www.wlh-wlh.net/do.php?img=3467

نصوم , ايمانا , احتسابا , ابواب , النار , الشياطين , صفدت , فتحت , الجنة , غفر


https://www.wlh-wlh.net/do.php?img=3468





عن أبـى هريرة رضي الله عنـه أن النبـي صلى الله عليـه وسلـم قال:
"إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار وصفدت الشياطين"

وعن أبى هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر"
رواه أحمد وأصحاب السنن وصححه الألباني


أي إيمانًا بالله ورضا بفرضية الصوم عليه، واحتسابًا لثوابه وأجره عند الله، ولم يكن كارها لفرضه ولا شاكا في ثوابه وأجره، ولا شك أن كل مسلم يكون حريصًا على صيام هذا الشهر إيمانًا واحتسابًا، ولا يكون ذلك إلا بأن نصوم كما صام النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته
وقد جمعت جملة من الآداب التي كان يلتزم بها النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته، حتى يتحلى بها الصائم في رمضان ليحقق غايته وهذه الآداب هي:

https://www.wlh-wlh.net/do.php?img=3468


أولا: الآداب الواجبة:

1-أن يقوم الصائم بما أوجبه الله عليه من العبادات القولية والفعلية، ومن أهمها الصلاة, وأن يؤديها في وقتها بأركانها وواجباتها وشروطها مع الجماعة في المسجد.

2- أن يجتنب الصائم جميع ما حرم الله ورسوله صلى الله عليه وسلم من الأقوال والأفعال مثل الكذب والغيبة والنميمة، وأن يتجنب قول الزور والعمل به، وأن يغض من بصره ويحفظ فرجه، وكذلك يتجنب المعازف وآلات اللهو بجميع أنواعها، فعن جابر -رضي الله عنه- قال: "إذ صمت فليصم سمعك وبصرك ولسانك عن الكذب و المحارم، ودع عنك أذى الجار، وليكن عليك وقار وسكينة، ولا يكن يوم صومك ويوم فطرك سواء".

3-معرفة أحكام الصيام، حتى لا يقع المسلم فيما يفسد صومه وهو لا يدرى، فينبغي على المسلم أن يسأل أهل العلم عما يشكل عليه من أحكام الصيام.

https://www.wlh-wlh.net/do.php?img=3468

زكاة الفطر:
وقد فرضها الله تعالى في رمضان صاعا من طعام الآدميين من تمر أو بر أو أرز أو شعير أو زبيب أو غيرها، ففي الصحيحين من حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال: فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطــر من رمضـان صاعـًا مـن تمـر أو صاعـًا من شعير.

للاطلاع على المقال الأصلي و متابعة الآداب المستحبة :
عنوان المقال الأصلي هنا

https://www.wlh-wlh.net/do.php?img=3468

روى الإمام أحمد في مسنده عن أبى هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أعطيت أمتي خمس خصال في رمضان لم تعطهن أمة من الأمم قبله: خلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك، وتستغفر لهم الملائكة حتى يفطروا، ويزين الله كل يوم جنته ويقول: يوشك عبادي الصالحون أن يلقوا عنهم المؤونة والأذى ويصيروا إليك، وتصفد فيه مردة الشياطين فلا يخلصون إلى ما كانوا يخلصون إليه في غيره، ويغفر لهم في آخر ليلة، قيل: يا رسول الله أهي ليلة القدر؟ قال: لا، ولكن العامل يوفى أجره إذا قضى عمله".


https://www.wlh-wlh.net/do.php?img=3468