المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصــــة قيس و ليــــــلى


النولي
10-18-2008, 05:12 PM
قصــــة قيس و ليــــــلى


في أول مره رأى قيس ليلى

حبها حباً جنونياً لدرجة أنه

حاول أن يرقمها عند الغدير.. !!!

و عندما رمى عليها الرقم غضبت ليلى

وقالت له : كشُ على وجهكا ياقليل الأدب

أهلك ماربوكا وجدانك ماربو أهلك .. وهكذا ..ألخ ..

لكن أحست ليلى أنها انجذبت له وحبته فرجعت لذات المكان تبحث عن الرقم ووجدته ..

فلم تصدق خبراً حتى نام أهلها

فأعطت قيس مس كول

ففز قيس لأنه يشعر أن كل من يتصل عليه هو ليلى .. فاتصل على الفور

فقال : ألووو

فسكتت ليلى برهه

و قالت : ألووو قيس ؟

فقال بعد تهنيده قويه : يابعد روح قيس (طلع مغازلجي الولد )

فقالت ليلى : >>> (كلام كثير تعرفون أنتو عاد )

لم يصدق قيس هذه المكالمه ولم يسألها عن شئ

إنما جلس يردد عليها الكثير من الأشعار

حتى اقترب الفجر ...

و قال لها : قصيدته المشهوره ( اشهد ان البراقع يفتنني ... ) ,,

عندها فاجأته ليلى

وقالت : قيس أبي بطاقة شحن سوا

فتغيرت ملامح قيس من هول الصدمه

و قال في نفسه ( بدت المصالح ؟؟ )

إبتسم قيس ابتسامه صفراء

و قال لها : بس بطاقة سوا ؟؟ شركة الإتصالات كلها تحت أمرك ياليلى ,,

قالت ليلى : شوكرن لك ياحبيبي ,,,

عندها قالت ليلى : أنا آسفه ياقيس سوف أنهي

المكالمه الآن لأن اهلي بيصحون من النوم وأخاف يسمعونا ...

قال قيس وكله حزن : أوووكي مع السلامه يا أغلى إنسانه في الكره الأرضيه

أستمرت العلاقه أيام و ليالي

و هم على هذا الحال مكالمات بالساعات يومياً دون ملل ولا كلل

وفي يوم من الأيام و أثناء حديث الرومانسيه بين الأثنين ..

سكتت ليلى طويلاً

فقال قيس : ليلى وش فيكي ؟؟ << قال فيكي هع هع

قالت ليلى أبداً مافيني شي ..

و لم يطمئن قلب قيس

فقال : وربي أن هناك ماتخبأينه ...

فانفجرت ليلى باكيه

فجن جنون المجنون قيس إلى أن هدأت

فتمتمت بكلمات كانت كالسكاكين في قلب قيس

فقالت : قيس ؟

قال : يااااااااااا لبى قلبس << يؤيؤ قصدي لبيك

قالت : أنا آسفه ياقيس لن استطيع محادثتك بعد اليوم لأن ضميري يؤنبني و يوبخني

قيس : : ماذا تقولين ياحبيبتي إذا تركتيني أقسم بالله أن أموت نفسي !!!

قالت ليلى : يؤيؤ بعيد الشر عنك ياروحي يعله فيني ولا فيك

لاتحزن ياقيس فلدي حل آخر .....!!






















الحل وبقية القصه في الجزء الثاني






















تدرون تعالوا نكملها مابقى شي .....




إحم إحم




وين وصلنا .....


وصلنا للحل


فقال قيس وهو في عبراته وماهو الحل أنقذيني من سكرات الموت ...


قالت ليلى الحل : أن أعطيك إيميلي وتضيفني عندك بالمسنجر حتى نتقابل كل يوم

وهذا كل ما اقدر عليه ...

فقال قيس : اوكي (حركات يابو الشباب ... عنقليزي بعد )

سأشتري جهاز لاب توب بدل جهازي القديم ... ( لاب توب بيشتريه من بني خزاعة )

حتى أحادثك أي مكان

لكن اسمحي لي ياليلى لابد أن أراك مره واحده

فقط عندها افعلي مابدى لكي و سأشتري لك الهدايا ...

فقالت ليلى : و لو أن هذا صعب لكن سأحاول << عشان الهدايا هع

قالت ليلى : و أين تريد أن نتقابل ياحبيبي

قال : وليكن أسواق الفيصليه

فقالت : ( تم )

فالتقيا في نفس المكان و تسوقا معا

و اشترى لها قيس الكثير من الهدايا :

شباصات و شنط و بلوزه كروهات و جنز برمودا وشيبس ليز حار

و بعد التسوق

قال قيس مارأيك ياليلى أن نخرج من هنا و نذهب للكوفي شوب ؟؟

قالت ليلى : مالت عليكا ياقيس ماتنعطى وجهُ السواق يحتريني ..... يالله باي


فتفشل قيس من موقفها ( يستاهل )

و قبل أن تودعه ليلى لاحظ رجال الهيئه إرتباكهما فألقوا القبض عليهما ....

فماتا في سجن الحائر من القهرررررررررررر (يعني يعني انه في زمانهم في هيئة )

لتنتهي أقوى قصة حب عرفها التاريخ ...

شذى الروح
10-20-2008, 11:10 AM
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه..

هههههههههههههههههههههههههههه..

قيس وليلى بالعصر الحااالي هع..

ياحليهم ماسنجر والفيصليه..

هههههههههههههههه..

يعطيك العافيهـ ..

ننتظرك مواضيعك اللي توسع الصدر..

دمت..

النولي
10-23-2008, 08:14 AM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك شذى الروح لك مني أجمل تحية .

فوضى مشاعر
07-30-2009, 07:44 AM
ههههههههههههههههههههههههههههههههههاي



روح يا شيخ الله يسعدك



والله اضحكتني من قلب



يعطيك العافيه يالغالي

النولي
08-11-2009, 06:30 PM
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .