المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لحظه لحظه من اعطاك الحق


SILANT**LOVE
10-15-2008, 09:59 PM
لحظه لحظه من اعطاك الحق



تمهد لهم الطريق إلى قلبك .... و تفتح لهم خزائن مشاعرك ...و تجعلهم الوحى لنزف قلمك .... تسكنهم حناياك ... و تهب لهم جوارحك .... و فجأة بلا مقدمات يرحلون .... و لا تعرف أسباب غيابهم ... و حينما يعييك البحث و تجدهم ... تسألهم لماذا
و قبل ان تكمل السؤال .... .... تأتى الجملة القاتلة ....

لحظة .. لحظة ... من أعطاك الحق ؟


تحملك وهناً على وهن .. و تضعك بألم .... تسهر على راحتك ... تبيع راحتها و تشترى راحتك .... تفنى من أجلك زهرة شبابها ..... و حين تخطئ ..... و تأتى أمك لتحاسبك .....
تقول لها بتجبر ....

لحظة .. لحظة ... من أعطاكِ الحق ؟



هو صديق طفولتك .... و رفيق عمرك .... كاتم أسرارك ... و ناصحك الأمين ..... تستمع له طالما جاءت كلماته على هواك ... و حين يخالفك ... تنقلب عليه ....
و تقول له فى غرور..

لحظة .. لحظة ... من أعطاك الحق ؟

زوجته و أم أبنائه ... حافظة شرفه .... و حاملة إسمه ..... مديرة منزله و مدبرة شئونه و شئون أسرتهما .... مسالمة .... إذا تأخر يوماً أو حدث له أمراً و تساءلت للإطمئنان و ليس للتدخل فاجئها بتلك الصاعقة .!!!

لحظة .. لحظة ... من أعطاكِ الحق ؟


يعلمك ... و يأخذ من وقته لك .... و يريدك أن تصبح رجل ذو شأن بالمجتمع ... يأخذ من علمه ليعطيك .... و إذا رآك تميل عن الطريق القويم ..... يعنفك ليقومك .... فإذا بك بكل نكران للجميل تقول له ....

لحظة .. لحظة ... من أعطاك الحق ؟



امثلة كثيرة من الحياة
نجد إناس عنوانهم عدم الوفاء .... و نكران الجميل
لا يتسائلوا على واجباتنا عليهم مثلما أخذوا حقوقهم منا
بكل تكبر وتمرد و غرور و لا مبالاة يتسائلون كالبلهاء ... من اعطاكم الحق ؟
أى حق يتسائلون عنه ... و نحن قد أعطيناهم كل ما علينا من واجبات
و حين جئنا لنأخذ حقنا من اجل مصلحتهم
يتسائلون من أعطانا الحق.



مما أعجبنى فنقلته لعيونكم