المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العنوسة و الزواج علي طاولة الحوار الساخن , مشاكل الفتيات


مريم وسام
11-01-2013, 04:04 PM
العنوسة, و , الزواج , علي , طاولة , الحوار , الساخن , مشاكل , الفتيات , زوج , عريس , سخط , يأس



إنتظار الزواج الموضوع ده بقى واخد أكبر من حجمه بشكل مخيف !
تلاقي بنات من أول ما تكمل 20 سنة بتبص في الساعة:) وقلقانة من زحمة المواصلات الى ممكن تعطل العريس المنتظر والى أكبر من كده على أعصابها والى عدت ال 30
والي مكتئبة وحزينة ! والي ضغطها بيعلى لما بتبص في النتيجة أو تسمع عن فرح واحدة صحبتها
والي كارهة حياتها والي بتعمل كل المخالفات على أمل إنها تتجوز !!

ليه ده كله !!!

فقبل ما نتكلم بلاش تبقى المواضيع على أعصابك وبلاش تنشنة
ريلااااااااااااااااااااكس خالص :)

وأدي الشيزلونج وكوباية ليمون عشان نتكلم بهدوء







ركزي معايا اوي في نظرية الاءات " جمع لا :)



ركزززززززززززي



×1- لا للتنازلات والتعلق بالأسباب .....






ما هو سبب عدم جوازك ده البطر شوفي كام واحد رفضتيهم

ماله العريس الأصلع الى جه من 11سنة

●هتتجوزى إزاي طول ما أنتى لابسة اللبس المنعكش الواسع ده مش لو كنتى زى باقى البنات كان زمانك اتجوزتي
●هى فلانة السبب عينها مدورة ومعروف عنها الحسد أكيد هى الى حسداكى وموقفة حالك :0

●هو العريس ده هينزل عليكى من السما مش لازم تخرجى وتشوفى الناس ويشوفوكى يمكن حد يتحول ويجي يتقدم :)


●خليكى ما أنتى عاوزة واحد تفصيل نجبهولك منين ؟ من المريخ :) ؟

● بلا شروط بلا دلع بنات إن كان الدين ربنا يهديه ! والصفات ابنك على ما تربيه وجوزك على ما تعوديه :) وقبول إيه وبتاع بعد الجواز كله محصل بعضه وأهي عيشة والسلام !! وأهو ظل راجل ولا ظل حيطة
●هو أكيد عمل ! فلانة بنتها مكنتش بتتجوز لحد ما جابوا شيخ وقرالها واتخطبت بعدها بأسبوع

تيجي واحدة تقول طب وإيه المشكلة مش المفروض في دينا ناخد بالأسباب ؟؟؟؟


مشكلتنا إننا بنخلط الأمور حسب مزاجنا :))

الأسباب الي دينا أمرنا بيها هي الأسباب الي ربنا أمر بيها والأسباب المباحة ..لكن أسباب عكس الي ربنا أمر بيه تبقى أسباب للرزق إزاي



فإن كان ربنا أمرك بالحجاب وعدم الإختلاط وعدم الخضوع بالقول


تبقى إزاي أسباب للزواج الى بتقولي إن دينا أمرنا بيها


ربنا قال { وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا (3)} [الطلاق : 2 - 3]




طب خلاص اسمع كلامهم وأي حد والسلام وأخلص :(

أحنا اتفقنا إنك لازم تكوني صريحة مع نفسك وتعرفي أنتى عاوزة إيه وتتمسكي بأهدافك دي
لكن لو أنتى قضيتك إنك تغيرى البطاقة من أعزب لمتزوج
ممكن تحطي استيكر أسهل
للأسف كثير من الي اتجوزا هروبا من لقب عانس خدوا لقب مطلقة
أو زوجة تعيسة
ده طبعا مش معناه إنك تستني العريس الفول أوبشن بالضمان والصيانة
لكن معناه إنك متخليش عوامل خارجية تضغط عليكى ولما تتنازلي يكون فى ب3 شروط الي قولناهم في الحلقة الي فاتت ..
وفي النهاية أنتى الى لوحدك الى هتتحملي نتيجة أى قرار سواء وافقتي أو رفضتي مش أى حد تاني


×2- لا للتسخط واليأس.....


لما نيجي نقول متتعلقيش بالأسباب وكل الموضوع بيد الخالق وحده

تلاقي فى بنات تتسخط وأشمعنة أنا الى متجوزتش برغم إن فلانة وهى أبعد عن ربنا أتجوزت وفلانة أقل مني ..وفلانة ...!!!



وبنات تيأس وتقول لو على كده يبقى مستحيل لإنى أصلا مستحقش وممكن ربنا يبتلينى عشان ذنوبي



نبدأ باليائسة الأول :)



سبحان الله ليه اليأس ؟و تفقدي الأمل ليه ؟ وتفقديه في مين ؟ في الله !!

لو ربنا بيعامل الإنسان بما يستحق كان خسف بينا الأرض من زمان أو أنزل علينا عذاب أليم
{وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللَّهُ النَّاسَ بِظُلْمِهِمْ مَا تَرَكَ عَلَيْهَا مِنْ دَابَّةٍ وَلَكِنْ يُؤَخِّرُهُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ} [النحل : 61]
ولكن من رحمة ربنا إنه بيعاملنا بفضله وإحسانه
لأنه سبحانه لا يعجزه شيء فى الأرض و لا في السماء يقول للشيء كن فيكون
كان الشيخ العريفي بيحكي إنه قابل شخص فسأله هل متزوج فقال له نعم منذ عدد من السنين فسأله : كم لديه من الأبناء
فأجابه أنه لم يرزق أولاد ، فقال له الشيخ : أدعو الله أن يرزقك أولادا
فقال الرجل ياشيخ الأطباء قالوا مفيش أمل

فقال له: سبحان الله إذا قال الأطباء مفيش أمل تفقد الأمل بالله و تتوقف عن الدعاء !!!!!


طيب الي في قلبها تسخط ..


(ولازم كل واحدة تكون صريحة مع نفسها وتسألها : أنتي راضية بجد ولا لأ ؟؟

)


تعالوا نفصص المشكلة أنتى مش راضية ليه ؟



1- شايفة نفسك أفضل

أحيانا الشيطان يزرع في القلب إنك أحسن من غيرك فلانة لبسها وأسلوبها مش ملتزم ومع كده اتجوزت !
فلانة شكلها أقل مني بكثير في الجمال ومع كده !
فلانة أخلاقها وطريقتها في الكلام وأسلوبها ... ومع كده ..!
يالا ..اللهم لا إعتراض !
أمال لو كان في إعتراض كنتى قولتي إيه

فأول حاجة تعرفيها إنه محض فضل وملكيش حق الإعتراض من الأساس :)


2- فاهمة غلط إن النعم الدنيوية دليل حب ربنا !



أقري الحديثين دول





قال رسول الله " إذا رأيتم الرجل يعطيه الله ما يحب وهو مقيم على معصيته فاعلموا أن ذلك استدراج , ثم قرأ قوله تعالى : { فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء } اسناده حسن







و قال رسول الله ( إن الله قسم بينكم أخلاقكم ، كما قسم بينكم أرزاقكم ، وإن الله يعطي الدنيا من يحب ومن لا يحب ، ولا يعطي الدين إلا لمن أحب ، فمن أعطاه الله الدين فقد أحبه ....،)الى اخر قوله إسناده صحيح




















فليس كل حرمان من نعمة ...عقوبة وليس كل نعمة ينعم على العبد بها ..رضا



ولكن كل ما قربك منه خير حتى وإن كان أمرا تكرهه النفس وكل ما بعدك عنه شر حتى وإن كان من نعيم الدنيا ومما تحبه النفس



فلو أعطاكي مال كثيرا أو صحة وقوة ثم عصيتيه بهما فاعلمي إن إعطاؤه ليكي إستدراج وإن المال والصحة أصبحوا شرا لكي

وفي المقابل إن حرمك نعمة فتقربتي إليه فاعلمي إن هذا عين العطاء




3- بتسيء الظن بربنا متخيلة إنه بيعذبك مثلا !!



ربنا قادر يقول للشىء كن فيكون فمش هيمنعك عجز

وكريم جدا فمش هيمنعك بخل
وغني خزائنه لا تنفذ فمش هيمنعك فقر
ورحيم أرحم عليكى من نفسك فمش هيمنعك قسوة
فتيقني إنه مبيمنعكيش إلا لحكمة ولمصلحة ليكى أنتى لإنه غني ولا يحتاج لشىء




فلا تتعجلي رزق الله و لا تطلبيه بمعصية الله

فلن تنالي إلا ما كتبه الله لكي في الوقت الذي قدره لكي مهما فعلتي



4-لسه قلبك معرفش معنى الرضا



متسبيش الشيطان يسيطر على قلبك

ويفسد عليكي طاعة هى سبب سعادة الدنيا والأخرة وهى الرضــــــا

فالرضا دواء كل شيء في هذه الدنيا التي جُبلت على كدر لتهفو قلوبنا للآخره ولجنات عدن



و في فرق بين الصبر والرضا




فالصبر : أن تتحملي ولا تتسخطي مع تجرع المرارة دون تسخط .




أما الرضا : فهو أن القلب يكون راض سعيد بقضاء الله فهو غير متألم ولا متسخط .



فادعي ربنا يملأ قلبك رضا وسعادة


فرضاكِ من علامات قوة إيمانك


فأمتى هيظهر الإيمان لو مظهرش في الإبتلاءات ؟



قال تعالى {الم (1) أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ (3)} [العنكبوت : 1 - 3]



×3- لا للإكتئاب والإنعزال .....
والله الواحد بيشوف حاجات عجيبة جدا !
تلاقي واحدة مكتئبة ومتوترة وحابسة نفسها وكارهة الدنيا والى فيها ومعتزلة الناس والحياة
مالك فى إيه ؟ فتطلع المشكلة إنها متجوزتش طب إيه المشكلة بردو
مينفعش أبدا يكون ده سبب في عذابك و حزنك !
و محور تركيزك و اهتمامك الأول .




ليه تتقوقعي في نفسك وتنعزلي

عيشي كل لحظة فى حياتك واستمتعي بيها في طاعة ربك
لعل ربنا بيفرغك لشىء أكبر لعل الفترة دي تكون فرصة ليكي إنك تتعلمى دينك وتعرفى ربك وتحفظي القرآن قبل ما تنشغلى بالجواز .

والى بتفكر وشايلة الهم لحسن لما تكبر يتأخر زواجها نقولها

في حكمة بتقول : لا تعبر جسرا قبل أن تأتيه
فعمر الانسان رأس ماله فمينفعش تضيعيه في القلق
والوقت الضائع أنتي أولى به
ومحدش يعرف إن كان هيعيش لحظة كمان ولا دي أخر لحظة ..!



قصة حقيقية : بنت كانت بتشتغل فى محل كوافير كان كل حلمها فى حياتها إنها تتجوز ودايما كانت تقول مش عاوزة حاجة غير إنى أتجوز وأفرح ولو أيام قبل ما أموت .....للأسف مكنتش بتصلي ولا ملتزمة بالحجاب ولا الدين في بالها ...

اتجوزت وحققت حلمها ...وماتت بعد شهرين من جوازها !!
تفتكري لو كانت تعرف كان هيبقى هو ده حلمها !




×4- لا للإنتظار .....



في ناس بتوقف حياتها الحالية على إنتظار حياتها المستقبلية !



الي منتظرة الجواز عشان تلتزم ×

قاعدة خديها : موضوع إنك تنتظرى شىء يصلح علاقتك بربنا
سواء الشىء ده نعمة أو شخص أو حاجة تحصل فده من وسوسة الشيطان للتسويف
وكثير جدا كان يظن إن حاجة معينة لو حصلت هتقربه من ربنا فتكون فتنة له
فى ناس متفتنش إلا لما ربنا رزقها بالمال وفى الي فتنتها بتكون بسبب الزواج!
فعلاقتك بربنا افصليها تماما عن أى ظروف وأى حاجة فى الدنيا



والي منتظراه عشان تبقى سعيدة ×

مين قالك إنك هتكوني سعيدة مش وارد العكس
طبعا ربنا يسعدكم دنيا وأخرة بس في النهاية ده غيب !
وليه تأجلي سعادتك وتعيشي مش سعيدة
إيه الى مانعك تكوني سعيدة دلوقتي ؟!
ومين قال إن السعادة = أسباب مادية !
بصي حوايكى هتلاقى ناس معاها كل حاجة من أمور الدنيا لكن مش سعيدة !
والعكس موجود ..
أوعي تنتظري حد أو شىء يسعدك وخلي سعادتك من جواكي من صلتك بربك




والي منتظراه عشان يبقى لها دور وتحس انها نجحت فى حياتها ×

فى بنات بتبقى مستنية تتجوز عشان تلاقي سبب لحياتها وأما حد يسألها ويقولها عايشة ليه تقول عشان أربي العيال

طب فرضا مفيش عيال يبقى أنتى كده ملكيش لازمة



أنتي اتخلقتي عشان تعبدي ربنا فلو رحتي تقابليه من غير ما تعرفيه هتبقى مشكلة كبيرة جدا لكن لو قابلتيه من غير ما تتزوجي لن يضرك الأمر فى شيء