المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصة زواج الحبيب من امنا خديجة بنت خويلد , زوجات الرسول محمد (ص)


مريم وسام
10-26-2013, 10:00 AM
قصة , زواج , الحبيب , امنا , خديجة , بنت خويلد , زوجات , الرسول , محمد (ص), نكاح , الطاهره

هي خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قُصي بن كلاب.

أمها: فاطمة بنت زائدة بن الأصم بن هرم بن رواحة بن حجر ابن عبد بن معيص بن معد بن عامر بن لؤي.

لقبها: أم القاسم، وقيل: أم هند، بولدها من زوجها أبي هالة التميمي. قال الزبير بن بكار: وكانت تدعى في الجاهلية الطاهرة.

قال الذهبي في مطلع ترجمتها من السير:
أم أولاد رسول الله ، وأول من آمن به وصدقه قبل كل أحد، وثبتت جأشه، ومضت به إلى ابن عمها ورقة،
ومناقبها جمة، وهي ممن كمل من النساء، كانت عاقلة، جليلة، دينة، مصونة، كريمة، من أهل الجنة.
وكان النبي يُثني عليها، ويفضلها على سائر أمهات المؤمنين، ويُبالغ في تعظيمها، بحيث إن عائشة كانت تقول: ما غِرتُ من امرأة ما غرتُ من خديجة من كثرة ذكر النبي لها .
وقد قيل كذلك:

وكانت خديجة بنت خويلد قبل أن يتزوجها أحد قد ذكرت لورقة ابن أسد بن عبد العزى بن قصي فلم يقضي بينهما نكاح؛ فتزوجها أبو هالة واسمه هند بن النباش بن زرارة بن وقدان بن حبيب بن سلامة بن غوي بن جروة بن أسيد بن عمرو بن تميم، وكان أبوها ذا شرف في قومه ونزل مكة، وحالف بها بني عبد الدار بن قصي، وكانت قريش تزوج حليفهم؛ فولدت خديجة لأبي هالة رجلًا يقال له هند، وهالة رجل أيضًا.
ثم خلف عليها بعد أبي هالة عتيق بن عابد بن عبد الله بن عمرو ابن مخزوم وهو ابن عمها، فولدت له جارية يقال لها: هند؛ فتزوجها صيفي بن أمية بن عابد بن عبد الله بن عمر بن مخزوم وهو ابن عمها فولدت له محمدًا.
ويقال لبني محمد هذا بنو الطاهرة لمكان خديجة، وكان له بقية بالمدينة وعقب فانقرضوا، وكانت خديجة تدعى أم هند .

FAHAWA
10-26-2013, 04:01 PM
عليه افضل الصلاة والسلام ،
يجزاكي ربي كل خير :$