المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سر الوجود وَقَالُوا مَا هِىَ إِلاَّ حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَ


دلوعة المنتدى
08-21-2011, 09:05 AM
هذه هى شيمة جماهير عديدة من الناس، دق عليها سر الوجود فتصوروا أن الأيام والشهور هى التى أوجدتهم وهى التى أطلقوا عليها «الدهر» أو الطبيعة كما يسميها «نيتشر»، وهى الكلمة الأولى فى الرسالة التى كتبها السيد جمال الدين الأفغانى بعنوان «الرد على الدهريين».
وقد انتقد القرآن هذه القالة، ورفض أن تكون علمًا «وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ» فى حين أن أصحابها يظنون أنهم حلوا بها مشكلة الوجود وتخلصوا من فكرة «الله» وما توجبه عليهم من تبعية والتزامات، وهذا هو مضمون «العلمانية» فى أعمق تفسيراتها أو ما يقال إنها «الدنيوية» إشارة إلى الحياة الدنيا، وهو التفسير الذى ترفضه الأديان جميعًا لأنه يتحلل من فكرة «الله» ويضع تعبيرًا مجردًا هو الدهر أو الطبيعة يحتمى وراءه.
ولك أن تتصور المدى البعيد فى فكر لا يرى فى الوجود إلا الحياة الدنيا، وأنه لا يعيش إلا حياة واحدة، فهو لا يرى التزامًا أو تبعة من أى نوع، وهو حر بالتالى، وعليه أن يستمتع قدر طاقته فليس إلا حياة واحدة، وفى ظل هذا الانفلات من الالتزام أو الانتماء فإن كل نوع من السلوك يحقق النجاح يُعــد أسلوبًا مقبـولاً ولا غضاضة عليه.
أما زيف دعوى «الدهرية» أو «الدنيوية» التى لا تعترف بإلـه، وإنما الأمر للطبيعة، فيتضح لو تساءلنا: هل فى هذه الطبيعة عقل، أو أنه ليس لها شىء منه، فإذا كان لها عقل فإنها تكون تعبيرًا فجًا عن الله، وإذا لم يكن لها عقل فكيف تتوصل إلى خلق أعظم وأدق المخلوقات، وهل يتلاءم هذا مع طبيعة الأمور؟
المفارقة المدهشة أن الذين يدعون هذه الدعوى هم فى حقيقة أمرهم أول من يفترض ضمناً أن كل ما فى الوجود من أحكام وفائدة وجمال ودقة يتطلب وجود خالق يمثل النهاية فى الكمال والقدرة، ولكنهم لا يريدون الاعتراف بذلك، لأن ذلك سيفرض عليهم الاعتراف بالتزامات وهم لا يريدون شريكاً، فضلا عن سيد أو إله، ولهذا يعيشون المفارقة التى أشرنا إليها، عالم عجيب فى إعجازه ودقته دون الاعتراف بخالق لهذا الإعجاب والدقة.

وهووبه
08-22-2011, 06:49 PM
شكـراً لــك على الموضوع

وجــزاك الله كــل الخير إنشاء الله

ويعطيك الف عافيه .

حنين الاشواق
08-26-2011, 07:59 AM
يعطيك الف الف عااافيه


ع الطرح الرائع انتظرجديدك



بكل شووق لرووووحك الجنان

دلوعة المنتدى
08-26-2011, 07:47 PM
شكرا لمرورك وهووبة