المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لقاء جديد وصور مع رشا العتيبي


القلب الطموح
03-20-2008, 03:56 AM
لقاء مع رشا العتيبي

http://hfatn.jeeran.com/032122.jpg (http://hfatn.jeeran.com/032122.jpg)
الرياض - عبدالرحمن الناصر:
هل جربت أن تجلس في استديو الإذاعة الصغير وتتحدث إلى آلاف الناس؟!.. غالبية الناس الذين يمرون بهذه التجربة يشعرون بتسارع نبضات القلب وتوتر عارم وانحباس قوي للنفس.
السبب: كأنك تقف على منصة وتخطب بآلاف الناس ومن المفترض ان ترى الكثير من الوجوه غير الودودة التي ستقوم بإرباكك. ولكن هذا الأمر لا ينطبق على أصغر مذيعين في إذاعة الرياض.. الصغيرة رشا العتيبي وشقيقها الأصغر محمد يتصرفان على الأثير وكأنهما داخل بيتهما وبعيداً عن التساؤل حول هل يشعران بالخوف الذي سيبدو أبعد شيء عنهما في تلك اللحظة يمكن أن تلاحظ قدرتهما الإذاعية الجيدة ورغبتهما الجامحة في التميز والتجديد.
تقول رشا: «لديّ طموح كبير جداً. أنا أحلم بتقديم برامج ناجحة وجماهيرية. اتمنى أن أقدم أفكاراً جديدة ولكن الأهم أن تتاح الفرصة لإثبات قدراتنا».
تتميز رشا ومحمد بصفات من الواضح انه تم الاشتغال عليها حتى أصبحوا على هذه الصورة الذكية. قليل من الأطفال مثلهما ينطق الحروف بشكل صحيح ولديه مهارة في الكلام وقليل من الأطفال يملك ثقتهما بنفسيهما لا يملكها حتى الكبار.
تقول رشا: «منذ دخولي الإذاعة والتلفزيون وأبي وأمي حريصان على تعويدي على النطق السليم وقواعد اللغة العربية ومخارج الحروف وعلماني أن أثق بنفسي وأخرج القدرات الكامنة بداخلي. قراءتي المستمرة للقرآن الكريم بالشكل السليم ساعدتني كثيراً.. هناك أشياء كثيرة ساعدتني سواء في البيت أو العمل ولكني أنا أيضاً ساعدت نفسي».
كان واضحاً ان رشا تتمتع بشخصية واثقة ومتمردة على الأشياء التي تراها سطحية عندما اعتذرت العام الماضي عن تقديم فوازير رمضان للصغار العام الماضي لأنه رأت الطريقة التي عملت بها تستخف بعقلها.
تقول: «اعتذرت لأني لم أجد انها ستضيف لي شيئاً جديداً. قراءة، تعليق وطرح سؤال ماذا ستفيدني؟!.. كما أن كلمات الشارة التي تقول: «في الصيف تجد الحشرات ويطلب منا أن نعمل كالحشرات»، كانت تستخف بعقليتي وهذا شيء لن أقبله أبداً. مثل هذا العمل عن الحشرات تهين عقلية الأطفال وأنا لن أقدم على شيء يهين عقلياتهم فهم أكبر من هذا».
شقيقها محمد يوافقها في رأيها هذا ولكنه لا يستمر معها على طوال الخط فهو أيضاً يحمل ذات الشخصية القوية والمتمردة لدرجة انه يتمرد حتى على رشا نفسها فقد رد على سؤال هل ما وصل إليه كان عائدا إلى مواهبه وقدراته أم إلى اسم شقيقته اللامع بهذه الكلمات الصارمة: «لا بالتأكيد أنا نجحت بفضل الله ثم بفضل قدرتي ومواهبي. لا أنكر أن رشا أكثر شهرة مني ولكن هذا لا يعني اني اعتمد على ما حققته هي. هناك الكثير من الأطفال أشقاؤهم وشقيقاتهم من أبرز المقدمين وأشهرهم ومع ذلك لم يستطيعوا أن يتميزوا. في مجال الإعلام لا تشفع لك أي معرفة أن تكون محبوباً لدى الناس». تبدو الجملة الأخيرة بحاجة إلى رصيد من الخبرة ليقولها الشخص وهذا ما هو متوفر في محمد المنخرط في الكثير من النشاطات الإعلامية بدأها منذ كان عمره أربع سنوات عندما كلف بإلقاء قصيدة شعرية في برامج التلفزيون المباشرة بمناسبة اليوم الوطني ثم انهالت بعد ذلك عليه الدعوات من محطات مختلفة.
أما رشا فهي تتميز بجانب موهبتها الإذاعية والتلفزيونية بكتابة القصة القصيرة والشعر وهي طموحة جداً.
تقول بصوتها الرقيق وبنبرة متفائلة: «اتطلع إلى اليوم الذي أصبح فيه نجمة إعلامية كبيرة

رمز السلام
08-06-2008, 05:49 PM
نتطلع لهامستقبل باهر ..تسلمين على نشرالمواضيع الاخباريه

بارك الله فيك...

oO ساحر البسمه Oo
08-06-2008, 06:40 PM
الله يوفقها و يوفقنا و يوفق جميع المسلمين
يسلمو ياقمر على هذا الموضوع الذي
يجعل للمرء قوة الارادة و الشجاعة
للتقدم بحياتع العلمية و العملية
تقبلي تحياتي و اشواقي

غيمة مطر
08-06-2008, 10:24 PM
يسلمووو ع الموضوع

تمنياتي القلبية لهم بالتوفيق

سعاده وبسمة
09-02-2008, 06:05 AM
مشكورهـ على الحوار الحلو للأمورة رشا الله يحفظها ويوفقها

برهوم
09-11-2008, 05:50 PM
يسلمووو ع الموضوع





برهوم

القلب الطموح
10-03-2008, 06:54 AM
هلا بـ رمز السلام×
منور بحضورك الجميل !!
دمت بود



فأبق على تواصل

؛ محبــــــــــتي ؛

القلب الطموح
10-03-2008, 06:54 AM
هلا بـ ساحر البسمة×
منور بحضورك الجميل !!
دمت بود



فأبق على تواصل

؛ محبــــــــــتي ؛

القلب الطموح
10-03-2008, 06:55 AM
هلا بـ غيمة مطر×
منور بحضورك الجميل !!
دمت بود



فأبق على تواصل

؛ محبــــــــــتي ؛

القلب الطموح
10-03-2008, 06:57 AM
هلا بـ سعادة وبسمة×
منور بحضورك الجميل !!
دمت بود



فأبق على تواصل

؛ محبــــــــــتي ؛

القلب الطموح
10-03-2008, 07:02 AM
هلا بـ برهوم×
منور بحضورك الجميل !!
دمت بود



فأبق على تواصل

؛ محبــــــــــتي ؛