المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بقلم ميسم حاتم حمزة تمردى يامريم


الفرعونة
09-02-2010, 11:08 AM
بروحك النبيلة... رافقيهن، فهن نساء مقاومات عربيات أحرار، لن تقبلن العيش في خوف ولا يهربن من الخطر، يفضلن الموت واقفات على العيش راكعات مستسلمات....



فهن متجهات إلى غزة ، إلى أرض غزة الأبية حيث تباد شعوب وتغتال أمهات وتمحى بلاد وتبنى بلاد، وإلى بقايا رماد غزة الصامد حيث تدار حروب ويطول انتظار شمس الحرية أطفال جوعي وخزي وعار على جبين العالم، هن متجهات إلى غزة أرض غزة حيث أنثى لا تملك ضفائر فهن رجال وهن البدائل حين تموت في أرضى الضمائر وهن اللواتي يديرنا حرب وحين نراهم نكف البصائر فأنثى بغزة بألف مناظر وطفل بغزة بكل العشائر،



فعلى ارض غزة تسيل الدماء وارض تمطر عليها السماء صواعق تسحق كل بناء، يموت فيها الحلم ويذبل الربيع ويقتل رضيع وتسفك دماء وعرض يضيع وطير العروبة يسافر بعيدا ويحمل سلاما لأهل البقيع يرثى العروبة ويرثى السلام فقليلون الرجال بأرض العرب



فتمردي يا مريم وانقلي لنساء غزة سلامنا ولأطفال غزة احترامنا، تمردي فقد اكتفينا من رؤية المهازل فصمت غزة يدوى كأنه رعد وألف سؤال دون جواب وما من أحدا هنا كي يرد



انقلي من نساءنا سلاما لكل عاجز وطفل وامرأة ورجل فهم صامدون أمام المدافع يواجهون السدود والفواصل.



تمردي وانقلي مناضلاتنا إلى فلسطين دنيا الوطنْ وتاج الزمنْ فهي بيتُنا، ودارُنا في ليلنا ونهارنا، نتابع أخبارها وهمومُها كلماتنا تشدو لها

حنين الاشواق
09-02-2010, 11:36 PM
تسلم يداك الفرعونة للقصة القصيرة والجميلة
بانتظار جديدك

حنان
09-25-2010, 06:12 AM
سلاما لك انتي على القصة الجميلة يا فرعونة وبنتظار جديدك

وهووبه
09-25-2010, 07:33 AM
تسلم يداك حبيبتى للقصة الرائعة
ننتظر جديدك بشوق