المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : انهيار أهالى ضحايا حريق «سوق الجمعة» عند مشاهدة الجثث المشوهة


اميرة السعادة
06-24-2010, 11:00 AM
انهيار أهالى ضحايا حريق «سوق الجمعة» عند مشاهدة الجثث المشوهة

٢٤/ ٦/ ٢٠١٠
صرحت نيابة حوادث جنوب القاهرة، أمس، بإشراف المستشار محمد غراب، المحامى العام الأول، بدفن جثث ضحايا حادث حريق سوق الجمعة الذى وقع، أمس الأول، إثر انفجار سيارة بعد سقوطها من أعلى كوبرى التونسى على أحد الأكشاك، ما أدى إلى مصرع ٣ أشخاص كانوا بداخلها وتفحم جثثهم.
وكشفت التحقيقات التى أجراها محمد عبدالمنعم، رئيس النيابة، أن الضحايا هم: فاروق اليون، قائد السيارة، التى استأجرها فى ٥ يونيو الجارى لمدة شهر من أحد المعارض، وزميلاه رامى، وفادى.
واستمعت النيابة إلى أقوال محمد عبدالعاطى، صاحب المعرض، الذى قال إن اليون اعتاد استئجار السيارات منه بصفة دائمة لفترات طويلة، وأنه يفضل استئجار أحدث الموديلات، وكان يستأجر السيارة لمدة عام كامل، وأنه حضر فى ٥ يونيو الجارى، وشاهد السيارات موديل ٢٠١٠، فاختار سيارة «كيا سيراتو»،
وطلب أن يستأجرها لمدة عام كعادته، لكنه ـ صاحب المعرض ـ رفض وأخبره بأن مالكها موظف واتفق معه على أن تكون فترات التأجير يومية أو شهرية، وأن السيارة تؤجر لأول مرة، مشيراً إلى أنه تم توقيع عقد الإيجار لمدة شهر، وكان من المفترض أن ينتهى فى ٥ يوليو المقبل، وأضاف أنه علم بالحادث وانفجار السيارة من خلال رجال المباحث الذين حضروا إليه، وطلبوا منه بيانات مستأجر السيارة لاحتراقه بداخلها بصحبة ٢ آخرين.
وقالت أسرار اليون، مسؤولة علاقات عامة فى إحدى الشركات فى الغردقة، شقيقة الضحية، إنها كانت فى الغردقة لحظة وقوع الحادث، وفوجئت بالجيران يخبرونها بأن شقيقها توفى فى حادث، فحضرت على الفور، والتقت حارس العقار الذى أخبرها بأن شقيقها خرج فى الثانية صباحاً، وبصحبته زميلاه فادى ورامى، لكنها لا تعلم المكان الذى توجه إليه شقيقها بصحبة زميليه.
وأيد ٣ من شهود العيان رواية باقى الشهود الـ١١، الذين استمعت إليهم النيابة فى التحقيقات التى باشرها شريف سامى، وكريم بريرى، وأمجد قطب، وأحمد القاضى، وكلاء النيابة، موضحين أنهم فوجئوا بصوت انفجار وسقوط سيارة مشتعلة من أعلى الكوبرى، فيما قال أحد الشهود إن السيارة سقطت من أعلى كوبرى داخل السوق وسط العشش، واشتعلت بعد سقوطها على الأرض.
وتسلمت النيابة التقرير المبدئى للجنة المشكلة من هيئة السكك الحديدية، والتى تم انتدابها لمعاينة القضبان لبيان مدى سلامتها، وأفاد التقرير أنه بالمعاينة المبدئية تبين عدم تأثر القضبان بالنيران، وأن سير الجرارات والقطارات عليها لن يمثل خطورة.
وتوجه عدد كبير من أهالى الضحايا إلى النيابة، أمس، للحصول على تصاريح بدخول مشرحة زينهم للتعرف على ذويهم، تمهيداً لدفنهم، وأبلغهم ممثل النيابة بأن الجثث مشوهة تماماً، إلا أنهم توجهوا إلى المشرحة على أمل التعرف على ذويهم، وتسلم الجثث لدفنها، وأصيبوا بحالة انهيار لحظة رؤيتهم، إلا أنهم تعرفوا عليهم من خلال طول أجسامهم.

حنين الاشواق
06-25-2010, 08:50 AM
لاحول ولاقوة الا بالله