المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سامي الجابر... أسطورة كرة القدم السعودية اللذي عانق الإنجازات العالمية !


ولد المملكة
01-21-2008, 08:35 AM
سامي بن عبدالله الجابر

سام6 ..الذئب .. حاسم البطولات ..اللاعب المونديالي .. مستر قول ..مدمي الشباك ..

أو سمّه كما شئت ... فهذه الألقاب لم تأت من فراغ ..

بل جاءت بعد مجهود خرافي وبطولات وصولات وجولات في الميادين الخضراء سواء على مع الهلال أو مع المنتخب الوطني السعودي..

عشرون عاما توّجها الأسطورة سامي بألقاب فريدة ونال إنجازات لم ينلها غيره حتى وصلت إنجازاته على المستوى العالمي ..في يوم إعتزاله وتوديعه الملاعب يسرنا في موقع كورة أن نقدم لكم تاريخ هذا اللاعب الأسطوري وبداياته وإنجازاته وبطولاته مع ناديه الهلال والمنتخب السعودي ..




سيناريو البداية
شاب يافع من مواليد شهر ديسمبر عام 1972م .. يقطن بيتاً شعبياً في حي " سكيرينا" القديم في العاصمة السعودية مع تسعة من أشقاؤه .. وجد نفسه من حيث لا يعلم عاشقاً للهلال حتى الثمالة يرقب نجومه يلاحق مبارياته يقتات على إنجازاته ........ وأكبر أحلامه أن يلعب له !!
لم يكن سامي وأشقاءه يرفضونه مشاركاً لهم اللعب في "حلة ابن دايل" لم يكن يعلم بالتأكيد ما يخبئ له القدر .. ولم يدر بخلده أيضاً وهو يسمع ويشاهد نجوم الهلال في التلفاز "العادي" يرفعون درع أول بطولة دوري في السعودية وهو ابن الرابعة أنه سيكون النجم الأول والجماهيري في الفريق الكبير ... كان كما غيره يدرك أنه حلم ....
في طفولته مرض سامي "بالعين" وذهب وشقيقه إبراهيم للاستطباب في " الشيحية" من بلدان القصيم .. وهناك مارس الكرة مع أقرانه وكاد أن يسجل في نادي الأمل بالبكيرية .. عاد سامي إلى الرياض .. وزاد تولعه بكرة القدم .. وبدأ حب الهلال يكبر من سامي ... يقول سامي :-
" عشقي للهلال كبر معي , أسترق السمع عن الهلال من أشقائي الكبار , يتحدثون عن الهلال فأصمت لأسمعهم .. أردد حديثهم لزملاء الحارة .. وفي المدرسة أفاخر بهلالي , وأرسم لاعبيه والصق صور نجومه .. وهكذا صار قلبي هلالاً ولوناً أزرقاً موشحاً بالبياض .. "
ظل سامي يراقب أشقاءه .. زملاء الحارة .. يركلون الكرة ويرفضون مشاركته فما زال صغيراً يُخشى عليه .. كبر سامي وكبر حب الكرة معه .. ورغم أنه لم يحض بفرصته كغيره بسبب جسمه النحيل .. إلا أنه سرعان ما برز وذاع صيته في ملاعب الحواري ..
وفجأة ظهر في سماءه عبدالله العثمان .. والذي دعاه للتسجيل بالهلال ...‍‍!
طرق الشاب النحيل بناظريه السماء ثم ركزهما في الأرض وتذكر الحلم القديم .. ذلك الحلم الذي زاره أول مرة عندما كان " العمدة" يرفع درع الدوري الممتاز !!!
أحس سامي أنه قريب من التسجيل في أحد الأندية .. وجاء هذا الإحساس نتيجة الاهتمام الذي يجده من الآخرين والثناء الدائم على موهبته من كافة المقربين .. وما في القلب إلا "هلال" ...
ذات يوم .. استوقف سلطان خميس وعبدالعزيز الرزقان سامي .. وأخذا يلحان عليه في التسجيل لنادي الشباب .. ثم ذهبا به إلى رئيس النادي الأمير خالد بن سعد.. حيث اخبرا سامي بان الأمير خالد بن سعد قد طلب منهم إقناعه بالتسجيل في نادي الشباب .. قابل سامي رئيس الشباب .. وطلب الأمير خالد بن سعد من سامي أن يكون شبابياً ... ولم يجد سامي وسيلة للاعتذار أفضل من التعلل بوالده وأن الضرورة تقضي بأن يأخذ مشورته قبل العزم على أي قرار ..

رمز السلام
01-21-2008, 03:41 PM
يستاهل سامي لانه لاعب مميز يعطيك العافيه اخوي