44444


أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

آو أنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...
قديم 05-04-2016, 01:05 AM رقم المشاركة : 1

تاريخ التسجيل : Sep 2014
رقم العضوية : 4896
مجموع المشاركات : 15,455
مشاركتي في اليوم بمعدل: 7.62
معدل التقييم : 50
الجنس : انثى
معلومات إضافية
علم الدولة Egypt
رايق
رسالتے mms المزيد ....

لوجين غير متواجد حالياً


القراصنة , مجموعة , الحقائق , حياتهم , المرعبة , دفن الكنوز , الثمل , أقراط الأذنين , الانضباط , القرصان , فرانسيس دريك , توزيع الغنائم , القرصنة القانونية , جولي روجر , عصابة العين










عادةً ما يتم تصوير القراصنة بالاحتلال القادم من البحر. حيث حياة المغامرة والبحث عن الكنوز في الجزر التي لم تطأها قدم إنسي من قبل! لكن عند قراءة كتب التاريخ التي عرضت قصصًا حقيقية للقراصنة، نجد فرقًا شاسعًا بين الصورة الهوليودية التي رُسمت لدينا وبين الواقع! إليكم مجموعة من الحقائق عن القراصنة وحياتهم المرعبة وذلك نقلًا عن Hotshoelife..
ما لا تعرفه عن القراصنة..

القرصنة القديمة





عُرف القراصنة منذ العصور القديمة، حيث كان اسمهم “Leystes”. ولم تكن القرصنة القديمة تُشبه الحديثة. فقد كان القراصنة القدماء يُهاجمون القرى الصغيرة والمسافرين في السفن ليأسروهم ويبيعوهم عبيدًا في سوق النخاسة. وكانت ذروة القرصنة القديمة بين القرنين السادس عشر والثامن عشر للميلاد، حيث ازدهرت التجارة البحرية في هذا الوقت ولم تكن الحماية المطلوبة واللائقة للتجارة البحرية قد توفرت بعد.
القرصان الثَّمِل





على الرغم من الحقيقة الراسخة في عقولنا عن حب قراصنة البحر الشديد للشرب والسكر، إلا أن العديد من سفنهم حظرت الشرب على متن السفينة وفي البحر، وسمح معظم القراصنة لأنفسهم بالشرب فقط على اليابسة.
استعمال عصابة العين





عادةً ما نظن أن عصابة العين التي يضعها القرصان على عينة تُخفي خلفها إصابة تعرض لها خلال مبارزة أو معركة ما. لكن الحقيقة أن القرصان يرتدي عصابة العين ليكون قادرًا على الرؤية في الضوء والعتمة على حد سواء دون أن يواجه مشاكل. فعادةً ما تستغرق العين البشرية وقتًا لتتكيف مع اختلاف البيئة المضيئة إلى المعتمة، لذلك حرص القراصنة على ارتداء عصابات العين لتخطي هذه المشكلة واعتادوا الرؤية بعينٍ واحدة.
علم القراصنة “جولي روجر”





جولي روجر، علم القراصنة الذي يعتبر أهم ما يميز أي سفينة مفترسة! وهو عبارة عن عظام بشرية أسفل جمجمة. ويسود اعتقادٌ أن العلم هو ما يميز أي سفينة قراصنة ولا يُبحرون إلا تحت رايته، لكن هذا الاعتقاد خاطئٌ تمامًا. فقد كان العلم مجرد إشارة عن الوباء الخطيرة على السفينة. فغالبًا ما كنا القراصنة يُجرون أعمالهم الخارجة عن القانون رافعين أعلامًا مختلفة للتمويه. على سبيل المثال، رفع قراصنة علم إنجلترا عند هجومهم على الإسبان قديمًا وذلك لأن إسبانيا وإنجلترا كانتا في حالة حرب.
القرصنة القانونية





حقيقة أخرى مثيرة للاهتمام وهي أن بعض الدول النشيطة في التجارة البحرية قننت نشاط القرصنة جزئيًا. إذ سمحت هذه الدول للقراصنة بالنشاط لتدمير السفن من الدول المحايدة والمعادية مقابل الحصول على نسبة معينة من المسروقات والغنائم.
نظام توزيع الغنائم





للقراصنة نظامٌ خاص في توزيع الغنائم والمسروقات التي يحصلون عليها من تدمير السفن الأخرى. حيث يحصل القبطان على عُشْر الغنائم بينما يُقسم ما تبقى إلى حصص متساوية ويحصل كل عضو في السفينة شارك في المعركة على حصة. وتقل حصة الأعضاء الذين لم يشاركوا في المعركة.
القرصان فرانسيس دريك





المستكشف الشهير والقرصان فرانسيس دريك كان أول إنجليزي أبحر حول لعالم. فقد اشتُهر بأنه أول من اكتشف المضيق بين جزيرة تييرا ديل فويغو والقطب الجنوبي، فضلًا عن هزيمته للأسطول الإسباني عام 1578م. وحصل على لقب فارس من ملك إنجلترا لمساهمته في مجال الجغرافيا وخدمة ولي العهد.
الانضباط في السفينة





العديد من الأفلام السينمائية صورت القراصنة بأنهم أشخاص همجيون بربريون لا أخلاق لديهم. لكن الحقيقة مغايرة تمامًا، فقد كان معظمهم يُجيدون قراءة الكتب وحصلوا على تعليم جيد في مجال الملاحة والآلات الثقيلة والأسلحة. كما أن للقرصنة قوانين صارمة ضد المذنبين من أعضاء السفينة كأن يُترك في جزيرة نائية وحيدًا حتى الموت أو الضرب أو الربط على صاري السفينة.
ارتداء أقراط الأذنين وامتلاك الببغاء





الصورة النمطية للقرصان ظهرت عبر ارتداءه لأقراط الأذنين وامتلاكه لببغاء يقف على كتفه طيلة الوقت. في الحقيقة، فإن الأقراط كان يرتديها القراصنة ذوي الخبرة فقط والذي تمكنوا من عبور كيب هورن، وأرخبيل تييرا ديل فويغو. كما أنه يُعتقد أنهم امتلكوا طيور مدربة على القرصنة كالببغاوات.
حقيقة دفن الكنوز





من المعتقدات الخاطئة حول القراصنة أيضًا ثروتهم الكبيرة ودفنهم للكنوز التي كانوا يعثرون عليها في الجزر. لكن الحقيقة أن القراصنة لم تكن لديهم قوة حربية مثيرة للإعجاب وكانت أحجام سفنهم صغيرة، فلم تكن قادرة على الوقوف بوجه قوة السفن الحربية الإسبانية الضخمة وذات العتاد الناري القوي. لذلك كان قراصنة البحر يبيعون معظم ما يعثرون عليه مقابل أسعار أقل من قيمة الكنوز بكثير. فعمرهم لم يكن بالكبير لذلك لا معنى من دفن الكنوز في الجزر وتركها!




المصدر : منتديات رمز السلام - من حوار ساخن- نقاش جاد - نقاش عام - الاتجاه المعاكس-Department of dialogue hot


مواضيع ذات صله







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
, , , , , , , , , , , , , ,

مواضيع جديدة في قسم حوار ساخن- نقاش جاد - نقاش عام - الاتجاه المعاكس-Department of dialogue hot

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك
BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 11:43 PM



منتدى رمز السلام





Add to Google

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. 06
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات رمز السلام
‪Google+‬‏